اقرار قرار رئيس الهيئة بسحب حلقة سلسلة الكاميرا الخفيّة “شالوم” التي تم بثها على قناة تونسنا بتاريخ 21 ماي 2018

🕔 تاريخ النشر : 14 جوان 2018

Download PDF
17 17

تونس في 12 جوان 2018

 

إن مجلس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري،

بعد الاطلاع على المرسوم عدد 116 لسنة 2011 المؤرخ في 02 نوفمبر 2011 المتعلق بحرية الاتصال السمعي والبصري وبإحداث هيئة عليا مستقلة للاتصال السمعي والبصري وخاصة مقتضيات الفصلين 05 و30 فقرة 02 و04 منه،

وعلى قرار رئيس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري المؤرخ في 23 ماي 2018 والقاضي بتعديل جينيريك سلسلة الكاميرا الخفية “شالوم” على قناة “تونسنا” بحيث يقع حذف علم “الكيان الاسرائيلي” منه لما في ذلك من استفزاز للمشاعر العامة، في ظرف ينفذ فيه هذا الكيان أبشع الجرائم تجاه الشعب الفلسطيني وسحب تسجيل الحلقة التي تم بثها بتاريخ 21 ماي 2018 من الموقع الإلكتروني الرسمي للقناة ومن جميع صفحات التواصل الاجتماعي التابعة لها وعدم إعادة بثها أو استغلال جزء منها والاذن بإحالة الملف على مجلس الهيئة للنظر فيه حسب مقتضيات الفقرة 04 من الفصل 30 من المرسوم عدد 116 لسنة 2011، نظرا لما تضمنته من انتهاك لكرامة الانسان ودفع الضيف للإدلاء بمواقف وتصريحات بخصوص مسألة التطبيع مع “الكيان الاسرائيلي” في اتجاه معيّن بحضور شخص مسلّح،

وبعد الاطلاع على مضمون حلقة سلسلة الكاميرا الخفية “شالوم” التي تم بثها على قناة “تونسنا” بتاريخ 21 ماي 2018 والتي تم في إطارها استدراج السيد “عبد الرؤوف العيادي” وايهامه بأنه سيجري حوارا مع قناة أجنبية، ثم اتضح أنه لقاء مع شخصين قدّما من قبل السيد وليد الزريبي على أنّهما “إسرائيليان” لحثّه على التعاون وتطبيع العلاقة مع “الكيان الاسرائيلي” وقد تبيّن حالة الارباك التي كان عليها السيد “عبد الرؤوف العيّادي” باعتبار أنه كان في مكان مغلق وفي حضرة شخص مسلّح مكلف بالحماية ودفع له إلى الإدلاء بمواقف وتصريحات بخصوص مسالة التطبيع مع “الكيان الاسرائيلي” في اتجاه معيّن وفي ذلك انتهاك لكرامته وسلب لحريته،

وبعد الاطلاع على الاعلام بمخالفة المؤرخ في 22 ماي 2018 الموجه إلى الممثل القانوني لقناة “تونسنا” على معنى الفصل 30 فقرة 02 من المرسوم عدد 116 لسنة 2011 والذي تضمن المخالفة المنسوبة إلى القناة واستدعاءه للحضور يوم الأربعاء الموافق لــ 23 ماي 2018 بمقر الهيئة والادلاء بملحوظاته بخصوصها،

وبعد الاطلاع على محضر جلسة الاستماع للممثل القانوني لقناة “تونسنا” بخصوص الخرق المنسوب إلى القناة والذي تمسّك فيه أن الحلقة المشار إليها لم تتضمن أي انتهاك لكرامة السيد عبد الرؤوف العيادي،

وحيث تبيّن حسب أقوال معدّ البرنامج أن السيد “عبد الرؤوف العيادي” لم يعبّر كتابيا عن موافقته لبث الحلقة المشار إليها،

وحيث أن ما تضمنته حلقة سلسلة الكاميرا الخفيّة “شالوم” التي تم بثها بتاريخ 21 ماي 2018 على قناة تونسنا مثل ما تم بيانه سابقا يشكل مخالفة لمقتضيات الفصل 05 من المرسوم عدد 116 لسنة 2011 المؤرخ في 02 نوفمبر 2011  وذلك لما تضمنته من انتهاك لكرامة الانسان ودفع الضيف للإدلاء بمواقف وتصريحات بخصوص مسالة التطبيع مع “الكيان الاسرائيلي” في اتجاه معيّن بحضور شخص مسلّح،

وبعد التداول، في جلسته المنعقدة بتاريخ 07 جوان 2018

 

قــــــــــــــــــرّر

 

إقرار قرار رئيس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري القاضي بــ :

أولا: تعديل جينيريك السلسلة بحيث يقع حذف علم “الكيان الإسرائيلي” منه لما في ذلك من استفزاز للمشاعر العامة، في ظرف ينفذ فيه هذا الكيان أبشع الجرائم تجاه الشعب الفلسطيني.

ثانيا: سحب تسجيل حلقة سلسلة الكاميرا الخفيّة “شالوم” التي تم بثها بتاريخ 21 ماي 2018 على القناة التلفزية الخاصة “تونسنا” من الموقع الإلكتروني الرسمي للقناة ومن جميع صفحات التواصل الاجتماعي التابعة لها وعدم إعادة بثها أو استغلال جزء منها، نظرا لما تضمنته من انتهاك لكرامة الانسان حسب مقتضيات الفصل 05 من المرسوم عدد 116 لسنة 2011 المؤرخ في 02 نوفمبر 2011 من خلال دفع الضيف للإدلاء بمواقف وتصريحات بخصوص مسألة التطبيع مع “الكيان الإسرائيلي” في اتجاه معيّن بحضور شخص مسلح.

عن مجلس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري

النوري اللجمي

بيانات وقرارات الهيئة

HAICA - الهيئة العليا المستقلة للإتصال السمعي البصري
جميع الحقوق محفوظة ©
19 نهج بحيرة البيبان - ضفاف البحيرة - تونس