دورة تدريبية بالمنستير حول التعاطي الإعلامي مع قضايا المرأة

🕔 تاريخ النشر : 28 يونيو 2019

Download PDF
96 96

التعاطي الإعلامي مع المواضيع المتصلة بالمرأة، محور خصصت له الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري جزءا مهما من مسارها حتى يتم تطوير الأداء الإعلامي بما يتماشى وقواعد المهنة وأخلاقياتها وبما ينسجم مع المواثيق الدولية والإطار القانوني المنظم للإعلام السمعي البصري في تونس. في هذا الإطار نظمت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري، بالشراكة مع مركز المرأة العربية للتدريب والبحوث (كوثر) ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) والنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، دورة تدريبية حول الموضوع لفائدة صحفيي القنوات التلفزية والإذاعية بالجهات وذلك يومي 25 و26 جوان 2019 بمدينة المنستير.

وكانت الوثيقة التوجيهية الخاصة بالتعاطي الإعلامي مع قضايا المرأة، والتي قامت الهيئة بإنجازها تشاركيا مع هياكل مختصة وإعلاميين ومكونات المجتمع المدني العامل في المجال، محورا مهما للنقاش والتفاعل باعتبارها الدليل الذي يمكن للصحفي الاستعانة به لتناول مثل هذه المواضيع ومعالجتها.

هذا وتناولت الدورة التدريبية، التي حضرها صحفيات وصحفيون من مختلف وسائل الإعلام السمعية البصرية بجهات الشمال الغربي والوسط والجنوب، مجموعة من المحاور منها كيفية فهم النوع الاجتماعي وإدماجه في الإنتاج الإعلامي إضافة إلى القواعد الأساسية لتفادي استعمال الصور النمطية للمرأة وترويجها وطريقة تناول مثل هذه المواضيع خلال الانتخابات.

أشرف على هذه الدورة السيدة اعتدال المجبري، متخصصة في المجال، بحضور السيدة راضية السعيدي، عضو مجلس الهيئة، والسيدة سكينة عبد الصمد الكاتبة العامة للنقابة، وتميزت أشغال الدورة بثراء مضمونها نظرا لتنوع خبرات المشاركين والمشاركات فيها وثراء تجربتهم خاصة وأن أغلبهم لهم تجارب مهمة على الميدان.

 

آخر الأخبار, ألبوم الصور, الجديـــد, ورشات تكوين

HAICA - الهيئة العليا المستقلة للإتصال السمعي البصري
جميع الحقوق محفوظة ©
19 نهج بحيرة البيبان - ضفاف البحيرة - تونس