سحب إجازة الإذاعة الخاصة صراحة اف ام

🕔 تاريخ النشر : 28 يونيو 2019

Download PDF
118 118

قرر مجلس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري الغاء الاتفاقية وسحب إجازة إحداث واستغلال القناة الإذاعية الخاصة “صراحة اف ام” نظرا لانقطاع الإذاعة عن البث لمدّة تجاوزت التسعين يوما.

وفي ما يلي نص القرار:

تونس في 28 جوان 2019

 

 قــــــــرار

 

 

ان مجلس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري

 

بعد الاطلاع على المرسوم عدد 116 لسنة 2011 المؤرخ في 02 نوفمبر 2011 المتعلق بحرية الاتصال السمعي والبصري وبإحداث هيئة عليا مستقلة للاتصال السمعي والبصري وخاصة أحكام الفصل 16 منه،

 

وعلى كراس الشروط المتعلق بالحصول على إجازة إحداث واستغلال قناة إذاعية خاصة وخاصة أحكام الفصول 17 فقرة 02 و27 و76 منه،

 

وعلى اتفاقية إسناد إجازة إحداث واستغلال قناة إذاعية خاصة تحت تسمية “صراحة أف.أم” إلى السيد محمد ناجح وخاصة أحكام الفصلين 02، 05 و18 منها.

 

وحيث أسندت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري، إلى السيد “محمد ناجح” إجازة إحداث واستغلال قناة إذاعية خاصة تحت تسمية “صراحة اف ام” بتاريخ 11 ديسمبر 2014،

 

وحيث تقتضي أحكام الفصل 16 من المرسوم عدد 116 لسنة 2011 أنّ: تتولى الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري مراقبة تقيّد منشآت الاتصال السمعي والبصري بمضمون كراسات الشروط وبصفة عامة احترامها للمبادئ والقواعد السلوكية المنطبقة على القطاع

 

وحيث ورد على مجلس الهيئة تقرير من وحدة الرصد بالهيئة يفيد معاينة توقف القناة الاذاعية الخاصة “صراحة أف.أم” عن بث البرمجة الأساسية المضمنة بالاتفاقية الممضاة من قبل الممثل القانوني للإذاعة والاقتصار على بث قائمة أغاني (playlist) ابتداء من تاريخ 31 اوت 2017 وعدم الالتزام بالبرمجة التي تم على اساسها اسناد الاجازة وذلك وفق محضر المعاينة عدد 02/2017 المؤرخ في 05 أكتوبر 2017، في خرق لأحكام الفصل 27 من كراس الشروط المتعلق بالحصول على إجازة احداث واستغلال قناة إذاعية خاصة.

 

وحيث تمت دعوة الممثل القانوني للإذاعة الى الالتزام بالبرمجة المضمنة صلب الاتفاقية بمقتضى المراسلة الموجهة اليه بتاريخ 10 اكتوبر 2017، غير أنه لم يلتزم بذلك وانتهى الأمر الى توقف القناة الاذاعية الخاصة “صراحة أف.أم” عن البث بداية من تاريخ 18 سبتمبر 2018 وفق الاشعار الوارد على الهيئة من وحدة الرصد بتاريخ 20 سبتمبر 2018،

 

وحيث قامت الهيئة بمطالبة الممثل القانوني للإذاعة بمقتضى المراسلة الموجهة اليه بتاريخ 01 نوفمبر 2018 بالإدلاء بتقرير حول أسباب توقّف الإذاعة عن البث اعتبارا لما تقتضيه أحكام الفصل 17 من كراس الشروط المتعلق بالحصول على إجازة إحداث واستغلال قناة إذاعية خاصة من ضرورة موافاتها بتقرير مفصل عن كل انقطاع للبث فاقت مدته خمس عشرة دقيقة، علاوة على تنصيصه على عدم امكانية عودة المنشأة الاعلامية الى البث إذا تجاوزت مدة الانقطاع الثلاثين يوما الا بإذن منها.

 

وحيث تمسك الممثل القانوني في جوابه المقدم بتاريخ 09 نوفمبر 2018 بأن التوقف عن البث كان نتيجة تسرب كميات كبيرة من مياه الامطار الى مقر الاذاعة وهو ما اعتبرته الهيئة دفعا غير جدي على اعتبار أن التوقف النهائي عن البث كان قد سبقه اخلاله باتفاقية الإجازة من خلال عدم التزامه بالتوجهات الأساسية للبرمجة منذ 31 اوت 2017 وفق ما سلف بيانه.

 

وحيث وردت على الهيئة مراسلة من الديوان الوطني للإرسال الإذاعي والتلفزي بتاريخ 17 أفريل 2019 تبيّن من خلالها بأن توقف إذاعة “صراحة اف ام” عن البث قد فاقت مدّته الستة أشهر.

 

وحيث وعلى ضوء ذلك تمت دعوة الممثل القانوني للإذاعة بتاريخ 31 ماي 2019 لتقديم أسباب تواصل انقطاع البث

 

وحيث تمسّك الممثل القانوني للإذاعة في جلسة الاستماع التي انعقدت بتاريخ 03 جوان 2019 أنه سبق أن تقدم بمطلب في استئناف البث بتاريخ 15 نوفمبر 2018 علاوة على تقدمه بمطلب لاستغلال الاجازة الممنوحة له في إطار شركة جديدة،

 

وحيث تبيّن لمجلس الهيئة بعد الاطلاع على مظروفات ملف القناة الإذاعية “صراحة اف ام” أن الوضعية الحالية بعد مباشرة إجراءات تصفية الشركة المستغلة لها تبعا لتفاقم الخلافات بين الشركاء المساهمين على خلفية جمع الشريكين حاتم بولبيار وبشير الغريسي بين عضويتهما في مجلس إدارة الشركة المستغلة للإذاعة وعضويتهما في مجلس شورى حزب حركة النهضة وتوقف الإذاعة نهائيا عن البث منذ 18 سبتمبر 2018 بعد تسريح جميع الأعوان والصحفيين العاملين بها، بأنه لم يتم الحرص بالقدر المطلوب على توفير ضمانات استمرارية الإذاعة في المشهد السمعي البصري وديمومتها.

 

وحيث أن تجاوز مدّة انقطاع البث التسعين يوما يجعلها تحت طائلة الفصل 17 من كراس الشروط المتعلق بالحصول على إجازة احداث واستغلال قناة إذاعية خاصة الذي ينص على أنه:في حالة استمر الانقطاع أكثر من تسعين يوما يمكن للهيئة إلغاء الاتفاقية بعد استدعاء الحاصل على الإجازة وتمكينه من بيان تواصل أسباب الانقطاع“.

 

وحيث ينص الفصل 76 من كراس الشروط على ان كل خرق لمقتضيات النصوص الجاري بها العمل بما في ذلك قرارات الهيئة أو الالتزامات الواردة بكراسات الشروط أو باتفاقيات الإجازة أو بملحقها أو برخصة استعمال الترددات يعرض الحاصل(ة) على الإجازة للعقوبات الواردة بالمرسوم عدد 116 لسنة 2011،

 

وعليه، تبعا لما سبق بيانه واستنادا إلى أحكام الفصل 16 من المرسوم عدد 116 لسنة 2011 المؤرخ في 02 نوفمبر 2011 المتعلق بحرية الاتصال السمعي والبصري وبإحداث هيئة عليا مستقلة للاتصال السمعي والبصري، وأحكام الفصلين 17 فقرة 02 و76 من كرّاس الشروط المتعلق بالحصول على إجازة إحداث واستغلال قناة إذاعية خاصة،

 

وبعد التداول، قـــــــــــرّر في جلسته المنعقدة بتاريخ 10 جوان 2019

 

الغاء الاتفاقية وسحب إجازة إحداث واستغلال القناة الإذاعية الخاصة “صراحة اف ام” نظرا لانقطاع الإذاعة عن البث لمدّة تجاوزت التسعين يوما، استنادا إلى أحكام الفصلين 17 فقرة 02 و76 من كرّاس الشروط المتعلق بالحصول على إجازة إحداث واستغلال قناة إذاعية خاصة.

 

 

عن الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري

الرئيس النوري اللجمي

الوسوم: ,

آخر الأخبار, الجديـــد, بيانات وقرارات الهيئة

HAICA - الهيئة العليا المستقلة للإتصال السمعي البصري
جميع الحقوق محفوظة ©
19 نهج بحيرة البيبان - ضفاف البحيرة - تونس