الهيئة توجه لفت نظر للقناة الإذاعية الخاصة “كاب أف أم”

🕔 تاريخ النشر : 11 نوفمبر 2020

Download PDF
127 127

الهيئة توجه لفت نظر للقناة الإذاعية الخاصة “كاب أف أم”

وجهت الهيئة بتاريخ 10 نوفمبر 2020 لفت نظر للقناة الإذاعية الخاصة “كاب أف أم”، دعتها من خلاله إلى تجنب الخلط الحاصل على مستوى استعمال اللغة أو اللغات في المضامين الإعلامية التي يتم بثها على الإذاعة، وإلى الالتزام بمقتضيات كراس الشروط واتفاقية الإجازة المتعلقة بحسن استعمال اللغة أو اللغات، كما دعتها إلى تجنب استعمال اللغة الهجينة وتقديم كل البرامج بلغة واحدة واضحة ودقيقة عربية كانت أو عامية إلى جانب الحرص من قبل مقدمي البرامج على ترجمة المفردات الأجنبية في كلام الضيوف.

وفي ما يلي رابط نص لفت النظر على الموقع الالكتروني للهيئة:

 

تونس في 10 نوفمبر 2020

من الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري

إلى الممثلة القانونية

للقناة الإذاعية الخاصة “كاب أف أم”

 

لفت نظر

 

بعد الاطلاع على المرسوم عدد 116 لسنة 2011 المؤرخ في 02 نوفمبر 2011 المتعلق بحرية الاتصال السمعي والبصري وبإحداث هيئة عليا مستقلة للاتصال السمعي والبصري وخاصة أحكام الفصل 28 منه،

وبعد الاطلاع على كراس الشروط المتعلق بالحصول على إجازة احداث واستغلال قناة إذاعية خاصة أحكام الفصل 28 منه،

وبعد الاطلاع على اتفاقية احداث واستغلال قناة إذاعية خاصة تحت تسمية “كاب اف ام” وخاصة أحكام الفصل 04 منها،

 

وحيث لاحظت الهيئة من خلال تقرير وارد عليها من قبل وحدة الرصد التابعة لها أنه في إطار حلقة برنامج cappuccino التي تم بثها بتاريخ 21 أكتوبر 2020 اعتماد فريق البرنامج في تناول مختلف المواضيع المطروحة على الخلط بين اللهجة التونسية واللغة العربية واللغة الفرنسية،

وحيث ينص الفصل 28 من كراس الشروط المتعلق بالحصول على إجازة احداث واستغلال قناة إذاعية خاصة على أنه “يلتزم الحاصل على الاجازة بحسن استعمال اللغة أو اللغات طبقا للشروط المرخص فيها في اتفاقية الاجازة”

وحيث ينص الفصل 04 على اتفاقية احداث واستغلال قناة إذاعية خاصة تحت تسمية “كاب اف ام” أنه “تقدم البرامج باللغة العربية واللهجة التونسية وتقدم نشرات الأخبار وجوبا باللغة العربية، ويمكن تقديم برامج بلغات أجنبية خلال المواسم السياحية على أن لا تتجاوز مدتها ساعة أسبوعيا.”

 

وحيث أن الخلط الحاصل على مستوى استعمال اللغة أو اللغات في مختلف المضامين الإعلامية التي يتم بثها على إذاعتكم واعتماد لغة هجينة تقوم على الخلط بين اللغة التونسية واللهجة التونسية واللغة الفرنسية، يشكل مخالفة لمقتضيات كراس الشروط واتفاقية الاجازة ويحدث خلطا لدى المستمعين،

 

لذا ولهذه الاسباب،

نلفت نظركم للخلط الحاصل على مستوى استعمال اللغة أو اللغات في المضامين الاعلامية التي يتم بثها على إذاعتكم وندعوكم إلى الالتزام بمقتضيات كراس الشروط واتفاقية الاجازة المتعلقة بحسن استعمال اللغة أو اللغات وندعوكم إلى تجنب استعمال اللغة الهجينة وتقديم كل البرامج بلغة واحدة واضحة ودقيقة عربية كانت أو عامية إلى جانب الحرص من قبل مقدمي البرامج على ترجمة المفردات الأجنبية في كلام الضيوف، التزاما بالنصوص والتراتيب الجاري بها العمل.

 

رئيس العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري

النوري اللجمي

Nouvelles, آخر الأخبار, الجديـــد, بلاغات رسمية

HAICA - الهيئة العليا المستقلة للإتصال السمعي البصري
جميع الحقوق محفوظة ©
19 نهج بحيرة البيبان - ضفاف البحيرة - تونس