الهيئة توجه لفت نظر لإذاعة أمل

🕔 تاريخ النشر : 8 أبريل 2021

Download PDF
172 172

 

وجه مجلس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري لفت نظر للقناة الإذاعية الجمعياتية “أمال” (راديو أمل) وذلك لما تم تسجيله في حلقتي 22 فيفري و01 مارس 2021 من برنامج “صباح الخير تونس” من غياب للتوازن في طرح وجهات النظر المختلفة.

وفي ما يلي النص الكامل للفت النظر:

 

 

تونس في 08 أفريل 2021

 

من رئيس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري

إلى الممثلة القانونية للقناة الإذاعية الجمعياتية “آمال اف ام”

 

لفت نظر

 

بعد الاطلاع على المرسوم عدد 116 لسنة 2011 المؤرخ في 02 نوفمبر 2011 والمتعلق بحرية الاتصال السمعي والبصري وبإحداث هيئة عليا مستقلة للاتصال السمعي والبصري،

وعلى كراس الشروط المتعلق بالحصول على إجازة إحداث واستغلال قناة إذاعية جمعياتية وخاصة أحكام الفصل 21 منه،

وعلى اتفاقية إحداث واستغلال قناة إذاعية جمعياتية تحت تسمية “أمال Radio ML”،

وبعد الاطلاع على الشكاية الواردة على الهيئة والمتعلقة بفحوى تدخل ضيفة البرنامج السيدة “وفاء الشاذلي” في حلقة برنامج “صباح الخير تونس” التي تم بثها بتاريخ 22 فيفري 2021 وحلقة نفس البرنامج التي تم بثها بتاريخ 01 مارس 2021 والتي اعتبرت فيها الشاكية أن ضيفة البرنامج التي تم تقديمها بصفتها محامية تعمدت اتهام مجموعة من القضاة بعدم الاستقلالية مهددة بفتح ملفاتهم وقد سايرتها مقدمة البرنامج في ذلك وهو ما يعتبر على حد التعبير الشاكيةمن قبيل المس من الشرف وتوجيه اتهامات دون مؤيدات،

وحيث بناء على تقرير وحدة الرصد المتعلق بحلقة برنامج “صباح الخير تونس” التي تم بثها بتاريخ 22 فيفري 2021 وحلقة نفس البرنامج التي تم بثها بتاريخ 1 مارس 2021 وبالرجوع إلى مضمون الحلقتين المشار إليهما وأساسا فيما يتعلق بالمداخلات التي وردت على لسان ضيفة البرنامج السيدة “وفاء الشاذلي” تبيّن أنه خلال حلقة البرنامج التي تم بثها بتاريخ 22 فيفري 2021 وفي معرض حديث الضيفة عن ملف القاضي “بشير العكرمي” والتطورات الجديدة الحاصلة بهذا الخصوص ذكرت الضيفة  تفاصيل علاقتها بالقاضي المذكور مشيرة إلى التهم المنسوبة إليه المتعلقة بالملفات القضائية ذات  العلاقة باغتيال الشهيد شكري بلعيد مشيرة الى  قائمة القضاة الموقّعين على عريضة استبعاد رئيس محكمة التعقيب من رئاسة المحكمة واعتبرت تلك العريضة  تدخل في إطار سياسة الكيل بمكيالين مؤكدة على عدم استقلالية القضاة الموقّعين على العريضة ،

وفي حلقة البرنامج التي تم بثها بتاريخ 01 مارس 2021، واصلت السيدة وفاء الشاذلي ضيفة البرنامج من خلال مكالمة هاتفية الحديث عن ملفات الفساد التي تشوب جهاز القضاء وبعض الممارسات التي تستهدف القضاة الشرفاء على حد تعبيرها، وقد تولت مقدمة البرنامج في الحلقتين المشار إليهما مسايرة الضيفة فيما ورد على لسانها من اتهامات وتصريحات بخصوص مظاهر الفساد في جهاز القضاء وما أشارت إليه بخصوص تورط بعض القضاة في قضايا فساد والتشكيك في استقلاليتهم دون أن تقوم بدورها في  ذكر وجهة النظر الأخرى مثلما تقتضيه أخلاقيات المهنة  والقواعد المهنية للصحافيين،

وحيث أن المضمون الذي تم بثه في الحلقتين المشار إليهما لم يحقق شرط التوازن من خلال ابراز وجهات النظر المختلفة حول هذا الملف الواقع تناوله في أكثر من مرة، المحمول حسب مقتضيات الفصل 21 من كراس الشروط المتعلق بالحصول على إجازة إحداث واستغلال قناة إذاعية جمعياتية الذي ينص على أنه:” تلتزم الجمعية الحاصلة على الإجازة بضمان نزاهة المعلومة وتعددية الأفكار والآراء وتوازنها بكل موضوعية وذلك في كل البرامج دون المساس بحريّة الصحفيين”،

وحيث كان من الواجب على مقدمة البرنامج في إطار ضمان تحقيق التوازن دعوة الجهات أو الأشخاص التي وردت في حقهم اتهامات أو معطيات على لسان ضيفة البرنامج إلى التدخل للتصحيح أو بيان وجهة نظرهم ولكنها اكتفت خلال الحلقتين بمسايرة الضيفة دون محاولة التعديل من قبلها،

لذا ولهذه الأسباب،

 قرّر مجلس الهيئة في جلسته المنعقدة بتاريخ 09 مارس 2021 لفت نظركم للإخلال المسجل في حلقتي برنامج “صباح الخير تونس” بتاريخ 22 فيفري 2021 و01 مارس 2021 بالنظر لغياب التوازن في طرح وجهات النظر المختلفة ويدعوكم إلى دعوة الصحفيين إلى التحلي بالمسؤولية الاجتماعية أثناء أدائهم لمهامهم في كنف حرية الاتصال السمعي والبصري مع مراعاة قواعد وأخلاقيات المهنة الصحفية.

 

عن مجلس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري

نائب الرئيس

عمر الوسلاتي

بيانات وقرارات الهيئة

HAICA - الهيئة العليا المستقلة للإتصال السمعي البصري
جميع الحقوق محفوظة ©
19 نهج بحيرة البيبان - ضفاف البحيرة - تونس